في الحلقة دي، د. عمرو بيتذكر واقعة حدثت عام ١٩٨٠ ايام عمله كوكيل نيابة النزهة. القصة بتبرز كيف يتعرض الغلابة لعنف بدني ومعنوي وطبقي، ودورنا في مجال السلام وحل النزاعات لإصلاح هذه الأوضاع ومناصرة الضعيف

Recommended Posts

No comment yet, add your voice below!


Add a Comment

Your email address will not be published.